2011-03-23-بوابة المجتمع المحلي لمنطقة بانياس : مرحبا بكم....يسعدنا تلقي مشاركاتكم وملاحظاتكم ..بهدف تحسين المعلومات وتوثيقها في الموقع....ولاي نقد او ملاحظة على المقالات يمكن التعليق عليها مباشرة      2011-01-29-ادارة البوابة : المعلومات الموثقة في الموقع تشاركية وليست تفردية...لذا نتمنى ان تشاركونا العمل     

بلدتي الجميلة

الكورنيش البحري

 

اهلا بكم

اللوحة الفسيفسائية المكتشفة في بانياس

 
 
التلوث في بانياس:أسبابه – آثاره – طرق تخفيفه PDF طباعة إرسال إلى صديق
تقييم المستخدمين: / 1
سيئجيد 
الكاتب احمد آت   
الاثنين, 20 ديسمبر 2010 01:20

 بوابة المجتمع المحلي لمنطقة بانياس

بحث للطالب نورس احمد حامد يشرح فيه وجهة نظره عن التلوث في بانياس: أسبابه – آثاره – طرق تخفيفه     

             
التعريف بالمدينة :
لا بد من التعريف بالمدينة وتاريخها قبل البدء بدراسة التلوث فيها .بانياس هي مدينة على الساحل السوري تتبع لمحافظة طرطوس, وتقع شمال مدينة طرطوس بحدود 40 كيلو مترا. توجد المدينة على شاطئ خليج طبيعي على البحر الأبيض المتوسط، ومعروفة بجمال طبيعتها ووفرة مياهها حيث يعيرها نهر بانياس ويقع شمالها نهر السن المعروف بغزارته.

 

جغرافياً
تعتبر منطقة بانياس أوسع مناطق محافظة طرطوس إذ تبلغ مساحتها 720 كم2. كما إن أعلى الارتفاعات الجبلية في المحافظة هي في منطقة بانياس في الجهة الشمالية الشرقية منها (جبل فتاح الأروع 1293 م2). السهل الساحلي عند مدينة بانياس سهل ممتد ما بين الجبال وساحل البحر حيث تقترب الجبال من البحر وتطل قلعة المرقب على ارتفاع حوالي 420 مترا عن سطح البحر جنوب المدينة وتطل على البحر وعلى بانياس وتشرف على الجبال من الجهات المختلفة، تستقبلك المدنية من جهة الجنوب بغابة صنوبر تعانق البحر من سلاسل الغابات السورية الساحلية الرائعة، وتشتهر بانياس بزراعتها وخاصة الحمضيات والزيتون والخضروات، ومنذ أواخر الثمانينيات تنتشر الزراعات المحمية (البيوت البلاستيكية) انتشارا هائلا وتنتج المدينة كميات كبيرة من الحمضيات والخضار التي تصدر إلى محافظات سورية والخارج.

تاريخياً
وهي مدينة ومركز منطقة ومرفأ على الساحل السوري.ولقد ذكرت بانياس في العديد من الكتب التاريخية الشهيرة كتاريخ ابن عساكر والذي وصفها بمدينة آمنة و جميلة يطيب فيها العيش وتشتهر بالزراعة, وذكرت أيضا في كتاب ( سَفر الأحبار في سِفر الأحبار) وذكر بأن اسمها مراكوس وترجع لعصر مملكة أرواد التي قال بأنها غزتها و دمرتها, لا كما يظن البعض بأن القرية بنيت بعد بناء القلعة . كما يوجد فيها آثار يونانية و رومانية على ضفاف نهر بانياس وهي عبارة عن طاحونتين مائيتين أحدهما رومانية و الاخرى يقال بأنها يونانية كما اكتشف في منطقة رأس النبع أثناء عمليات بناء جدار استنادي إسمنتي عدد من الغرف المنحوتة في الصخر تحت الأرض و بداخلها لقى أثرية قيمة لم يتسن التحقق من عمرها  و إلى أي الحضارات تعود  , كما اكتشف من حوالي ثلاث سنوات مدرج روماني خلف بريد بانياس لم يتم الإستمرار بعمليات التنقيب عليه و أهمل حتى اليوم.

ترجع بانياس إلى العهد الفينيقي في تاريخها ودعاها استرا بون بالانيا أما اليونان والرومان والبيزنطيون أسموها لوكازو(لوكاس) وكانت تابعة لمملكة أرواد(أرادوس) آنذاك ودخلت في حلف معها إلى جانب كارنة ( القرنين ) أنيدرا ( الغمقة ) بالتوس ( عرب الملك ) .وعندما احتلها الصليبيون سنة 1098 دعوها فاليتي(فالينيا) وأتبعوها أمارة أنطا كية .اتصفت بانياس بغاباتها الواسعة وحدائقها وحماماتها , حكمتها عائلة آل منسويّر إلى جانب قلعة المرقب ثم تنازلت عنها فيما بعد لفرسان المستشفى ( فرسان القديس يوحنا ) ولم يتمكن السلطان صلاح الدين أن يحررها في ذلك الوقت ولكنها حررت على يد السلطان قلاوون عام 1285 م حيث أصبحت منطقة صغيرة قليلة الأهمية .وفي عام 1860 م ذكر آرنست رينان على مقربة من البحر على الضفة اليمنى للنهر وجود بناء مربع صغير ذو تزيينات في وسطه نقش يوناني غير واضح المعالم , ويستنتج منه أن لبانياس في الماضي وجود مستقل احتفظت به حتى في ظل سيطرة الإمبراطورية وترجمته على النحو التالي :( على شرف أهل بانياس في سورية المستقلين قام أنتيوخوس الملقب بديفيلوس ابن مينودور بتشييد هذا المعبد وإقامة التماثيل على نفقته الخاصة ) , والتماثيل تعبر بالتأكيد عن نفس الآلهة التي أقيم المعبد من أجلها والمعلومات عن ديانة أهالي بانياس أخذت من النقود والميداليات التي كانت رائجة في ذلك الوقت والتي تمثل حيناً جوبيتر وحيناً باخوس .

أهم المعالم
من آثارها قلعة القوز. ويجاور المدينة من الجنوب برج الصبي وهو برج متقدم من قلعة المرقب، كما عثر فيها على أعمدة من الغرانيت، وطواحين مائية، ولقى نقدية من أزمنة مختلفة، رومانية وإسلامية وصليبية إلى جانب حمامات عامةً. بني الحي القديم فوق سفح تل يعرف حالياً بحي القلعة. توسعت بسرعة منذ عقد الستينات باتجاه الشمال والجنوب. وفي بانياس مصفاة للنفط طاقتها 6 مليون طن سنوياً وفيها مرفأ تصل إليه أنابيب النفط العراقي وفيها شركة نقل النفط السوري. وفيها محطة لتوليد الكهرباء حرارياً 340ميغاواط. ويوجد في المدينة ميناء صغير للصيد والنزهة. وتشرب المدينة من شبكة نبع بانياس.

نرى مما سبق ان بانياس مدينة سياحية بامتياز حيث طبيعتها الخلابة من جهة وآثارها من جهة أخرى. لكن التلوث قضى على جزء كبير من السياحة.


الشركات الموجودة في بانياس:
يوجد في بانياس وفي منطقة ضيقة عددا من المنشآت والتي تعتبر من أشدها تلويثا للبيئة
وهي:
شركة مصفاة بانياس- Banias refinery company- طاقتها الإنتاجية 6 مليون طن سنويا
, الشركة السورية لنقل النفط scot التي يصلها انابيب النفط من العراق
 المحطة الحرارية لتوليد الكهرباء بطاقة 340 ميغاواط و هذه المحطة هي من المحطات المساهمة في الاتفاقية الثلاثية التي ضمت كل من سورية و لبنان و الأردن للتعاون في المجال الطاقة الكهربائية.ونجد أيضا شركة الساحل لتوزيع الغاز(ساد كوب) , وأُنشأت حديثا شركة أخرى لنقل وتعبئة وتوزيع الغاز

هكذا قدمنا لكم نبذة عن مدينة بانياس و عن بعض المشاريع الصناعية الموجودة في مدينة بانياس أما الآن سنبدأ بالحديث عن تأثير هذه المنشآت و ضررها البيئي وسنبدأ بمصفاة بانياس
 

شركة مصفاة بانياس.. Banias refinery company

هي إحدى شركات القطاع العام التابعة لوزارة النفط والثروة المعدنية في سوريا. أقيمت المصفاة بموجب العقد رقم /20/ لعامين 1974 .الموقع مع شركة اندستريال اكسبورت امبورت الرومانية .
غاية العقد: إقامة مصفاة لتكرير النفط الخام وإنتاج المشتقات النفطية بطاقة تكريرية سنوية مقدارها /6/ مليون طن متري (مفتاح باليد) شمال مدينة بانياس الساحل في محافظة طرطوس. وللعقد ملحقان:

الأول: برقم /15/ لعام 1974 غايته تأمين تغذية المصفاة بالمياه من نهر السن. < حتى المياه لم تُرحم >

الثاني: برقم /2/ لعام 1976 غايته تغيير مزيج النفط الخام المقرر تكريره في المصفاة موضوع العقد رقم /20/ لإتاحة تكرير مزيج 50% سوري ثقيل و 50% سوري خفيف. - المدة الإجمالية لتنفيذ العقد 20 وملحقيه /43/ شهراً. -

بدأ العمل في إقامة مصفاة بانياس في شهر أيلول عام 1975. - بتاريخ 28/10/1979، بدأت أولى تجارب التشغيل الجزئية. وبلغ عدد أيام التشغيل التجريبي 19 يوماً خلال عام 1979 و 131 يوماً خلال عام 1980 وفي عام 1981 تم تشغيل المصفاة بشكل متكامل من أجل تجارب الضمانات. - في 21/3/1982 تم الاستلام المؤقت للمصفاة.
تعد هذه المصفاة و هذه الشركة صاحبة التأثير الأكبر و الضرر البيئي و الصحي الأكبر في مدينة بانياس


         


التلوث ومخاطره:
هناك قول شائع بان الإنسان بدأ يعاني من أمراض حضارية وهي من نتاج الإنسان نفسه وهذا القول ينطبق على الواقع بدرجة كبيرة، فتلوث الهواء مثلا هو نتيجة مباشرة للتطور الحضاري للإنسان وخصوصا التطور الصناعي،ويسبب تزايد تلوث الهواء إعراضا مرضية مختلفة،والتي قد تحولت نسبيا ظاهرة و كارثة كبيرة, حيث وجد على سبيل المثال انه اذا ارتفعت نسبة أحادي اوكسيد الكربون في الجو إلى 80 جزءاً من مليون جزء فان قدرة الدورة الدموية للإنسان على نقل الأوكسجين تنخفض بنسبة 15% وهذا يعني بشكل آخر خسارة جسم الإنسان لما يعادل حوالي نصف لتر من الدم. ويمكن تقدير قيمة مثل هذه الأخطار التلوثية اذا ما علمنا بانه في بعض المدن وحيث يشتد ازدحام المواصلات بان نسبة أحادي اوكسيد الكربون تصل الى 400 جزء من مليون جزء.

ويمكننا من مقارنة هذا الرقم مع سابقه معرفة مدى الخطر الكامن في الهواء الملوث وآثاره الخطيرة على الصحة العامة.. ويعد الأطفال والمسنون أكثر الناس عرضة للأمراض المتعلقة بتلوث الهواء وقد لوحظ ان بعض الامراض كمرض ذات الرئة (Pneumonia) وانتفاخ الرئة (Emphysema) تتزايد بشكل كبير في مناطق التلوث الهوائي.
ويبدو أن الأيام التي كان فيها الإنسان يستمتع بمياه نقية وهواء عليل تسير في طريقها الى الزوال,وكل هذا لاننا عندما حاولنا ان ننظر لظل الحضارة استخدمنا نظارة غير واضحة نسبيا ,فوضعنا المصانع في غير مكانها المناسب ,وضعناها على ابواب المدن ووسطها فكانت السجانة لكل من حولها وكانت فضلاتها الموت البطيء للاحياء .


مدينة بانياس وجرعات التلوث الزائدة :
مدينة بانياس التي لا تتجاوز مساحتها 30 كم مربع محكوم عليها بالإعدام بيئياً, حيث تتوزع فيها منشآت اقتصادية ونفطية وكهربائية وجميعها من النوع الضار بيئياً لأنها تنفث كميات كبيرة جداً من هباب الفحم وغيره........، حيث تتوزع شركات النفط (المصفاة وشركة نقل النفط ) ومحطة توليد كهرباء بانياس إضافة إلى الملوثات الأرضية المتمثلة بالمجاري ومخلفات تلك الشركات التي تسبب تلوّثاً للشواطئ والمياه.
يتعرض ريف بانياس أيضا لكارثة إنسانية وصحية تعيشها حوالي ثلاثين قرية بعدد سكان يقدر بحوالي خمسين ألف نسمة ،قدر لها أن تبنى مصفاة بانياس مواجهة لها لتتحمل كل السموم التي تنفثها المصفاة ولتظهر مع مرور الأيام نتائج هذه السموم على الإنسان والنيات والحيوان،
القرى المتضررة هي ابتلة – بلغونس – دير البشل – طيرو – زللو – المنزلة – العنازة – بستان الحمام والواقعة مواجهة المصفاة مباشرة.


يجب ان نشير هنا إلى أن نسبة التلوث في مدينة بانياس وحسب تقارير دولية وصلت إلى أكثر من 70% بالمائة وهي أكثر مدينة على ساحل البحر المتوسط تلوثاً، ومن هنا يمكن لنا أن نقدر حجم الكارثة البيئية التي تتعرض لها خصوصاً هذه المدينة الساحلية التي يفترض أن تكون سياحية وأثرية أيضاً, وكل ذلك انعكس بشكل أو بآخر على صحة المواطن عموماً في الساحل السوري فقد كثرت حالات الإصابة بالربو الصدري والأمراض التحسسية، والأخطر من ذلك انتشار وارتفاع نسبة الإصابة بالأمراض الخبيثة كالسرطان والأمراض القلبية التي وصلت حدوداً كارثية، إن الأبحاث التي أجريت على القرى والبلدات المجاورة لشركة مصفاة بانياس ومنها على سبيل المثال قرى( الزوبة ـ بارما يا ـ العصيبة ـ خربة سناسل ـ ابتلة -سربيون ـ حريصون ـ دير البشل و بعمرائيل ) والتي تقع على ارتفاع من 50 إلى 300 متر عن مستوى المصفاة, أكدت على وجود تلوث كبير بالغازات السامة في تلك القرى بسبب "الهباب" المتصاعد من المداخن العالية, ولدى تحليل عينات من الحبوب التي توضع على أسطح المنازل في نفس المواقع من قبل مديرية صحة طرطوس تبين تلوثها بالمعادن الثقيلة وعلى رأسها( الرصاص والكادميوم والزئبق) بدرجات ليست قليلة والتي ما من شك أن أحداً يجهل تأثيراتها السامة على صحة الإنسان وحياته وكما قال عمال المصفاة: التلوث سبب لنا عجزاً صحياً بلغ 35 % ,
أهالي المنطقة يؤكدون أن الفترة الأكثر التي يظهر فيها التلوث والروائح هي من شهر حزيران حتى شهر أيلول حيث تتساقط على هذه القرى هباب الفحم الأسود وبقايا احتراق مادة الفيول والمازوت والتي تقضي على الطيور التي انعدمت في المنطقة كما انعدم موسمي الزيتون والتين بسبب الفحم.
وأكد أن أهالي هذه القرى لا يستطيعون إقامة أي زراعة مكشوفة لان مصيرها الموت نتيجة الشحار وملوثات المدخنة ويضطرون إلى تغطية الزراعات الصيفية والشتوية لكي تعيش.
ومن يزور مدينة بانياس الساحل يلحظ غيمة سوداء داكنة،لا تفارقها صيفا ولا شتاء ناتجة عن دخان المصفاة والمحطة الحرارية الغازات المنبعثة والدخان الأسود بسبب حرق مادة الفيول هذا عدا الروائح الكريهة .

          


                 
*كما الهواء فإن البحر لم يسلم من هذه الشركات ويأتي تلوث البحر من:
#مصفاة بانياس:التي تعتبر ملوثاً رئيسياً في المنطقة الساحلية. فهي تطرح فضلاتها الصناعية السائلة عبر خط أنابيب مشترك مع محطة بانياس للنفط في البحر مباشرة. تنتج الفضلات السائلة عن العمليات الصناعية، وفصل الماء عن النفط الخام في خزانات التخزين، وتجري المياه السطحية ملوّثة بالتسرّبات التي تفيض عادة عن أحواض الاحتجاز خلال فترات الأمطار الغزيرة.
#شركة نقل النفط في بانياس: تحوي الفضلات المائية مياهاً سطحية ملوّثة بفائض الهيدروكربونات التي تنشأ من الماء المفصول عن مشتقات النفط في خزانات التخزين ومن تسربات النفط حول الخزانات النفطية. لا تجري أية معالجة لمياه الصرف على فضلات محطة بانياس لتصدير النفط.

#محطة بانياس الحرارية لتوليد الكهرباء: تنشأ مياه الصرف من أربعة مصادر: المياه الناتجة عن إزالة قساوة المياه، مياه العمليات الصناعية، تنفيس المراجل، وفائض المياه السطحية الملوّثة بالهيدروكربونات من التسربات حول خزانات الوقود. تُعالج المياه في وحدتين جديدتين، لكنّ معالجة طفيفة تتم في الوحدات الأقدم. في ظروف التشغيل العادية, تُقدّر فضلات مياه الصرف المنزلي والصناعي المطروحة مجتمعة بـ 50م3/ساعة، وغالبيتها منزلية في طبيعتها.
 

     

تقدير حجم التلوث من المصفاة بالأرقام:
تستخدم المصفاة كوقود مادة الفيول والتي تركيبها الكيميائي  حسب شهادة تحليل من مختبر المصفاة: (النسبة وزنا)
آزوت ماء ورواسب اسفلتين هيدروجين كبريت كربون
0.1% 0.05% 6.7% 5.8% 3.06% 85.10%

معادلات الإحتراق:
C      +     O2         CO2 + Energy
12    +      32          44                          /12
بعد الموازنة:
1 Kg C  +  8/3 Kg O2        11/3Kg CO2

كل 1 كغ من الكربون المحترق يعطي 3.66 كغ من غاز ثاني اكسيد الكربون
وبما أن نسبة الكربون في الفيول 85.1% وزنا:
3.66 * 0.851 = 3.12 kgCo2/KgFuel

بالتالي كل 1 طن من الفيول يعطي عند احتراقه 3.12 طن من ثاني اكسيد الكربون عدا عن أول اكسيد الكربون السام الذي ينتج عند الاحتراق غير الكامل
يبلغ متوسط استهلاك المصفاة من الفيول 20 طن/الساعة أو 480 طن/اليوم
وتطرح في الجو كمية من غاز ثاني أكسيد الكربون:
480 * 3.12 = 1479.6 Ton/day = 546624 ton/year
546624 طن من غاز ثاني اكسيد الكربون يخرج  إلى هواء بانياس كل سنة!!!!!!!!!!!!!!!!

ماذا عن ثاني أكسيد الكبريت السام؟
S + O2        SO2 + Energy
32    +      32          64                          /32
بعد الموازنة:
1 Kg S  +  1 Kg O2        2Kg SO2

كل 1 كغ من الكبريت المحترق يعطي 2 كغ من غاز ثاني اكسيد الكبريت
وبما أن نسبة الكبريت في الفيول 3.06% وزنا:
2 * 0.0306 = 0.0612 kgSO2/KgFuel

بالتالي كل 1 طن من الفيول يعطي عند احتراقه 0.0612 طن من ثاني اكسيد الكبريت(61 كغ)
متوسط استهلاك المصفاة من الفيول 20 طن/الساعة أو 480 طن/اليوم
وتطرح في الجو كمية من غاز ثاني أكسيد الكبريت:
480 * 0.0612 = 29.376 Ton/day = 10722.24 ton/year
10722.24 طن من غاز ثاني اكسيد الكبريت السام يخرج  إلى هواء بانياس كل سنة أيضا !!!!!!!!!!!!!!!!

وذلك عدا الناتج عن المحطة الحرارية....وهذه حجم الكارثة بالأرقام


الاصابات في بانياس:
-من تقرير التحقيق البيئي الاول في سوريا-
مدينة بانياس ابتلت بأكبر المنشآت وأكثرها تلويث وتدميرا للبيئة،هي الأكبر في عدد حالات السرطان بالنسبة لعدد السكان \130\إصابة نتيجة وجود عدد من المنشآت فيها (المصفاة – نقل النفط-المحطة الحرارية- معمل الغاز- ساد كوب) كما يبلغ عدد القرى المصابة بالسرطانات /464/ قرية، كانت أعلاها نسبة منطقة بانياس.
مصفاة بانياس -هذه الشركة التي تضم الآلاف من العمال الذين يعملون في ظروف صحية صعبة و سيئة إلى أبعد الحدود و هذا ما ظهر عندما نزلنا و سألنا مجموعة كبيرة من عمال مصفاة بانياس و الذين كانوا يعانون آلام حادة في الصدر و تتراوح نسبتهم بين 73% إلى 80% و لاحظنا أيضاً إرتفاع ملحوظ في نسبة السرطان بين العمال كسرطان الرئة و سرطان الدم اللوكيميا و سرطان الجلد و تتراوح نسبة الإصابة حوالي 24.6% إلى 26.4% و هذه نسبة كبيرة و لاحظنا أن معظم الإصابات هي من العمال العاديين في عدة أقسام كالهدرجات و غيرها من الأقسام التي يتعرض فيها العمال إلى نسب كبيرة من الغازات الضارة و المؤذية كان هذا الضرر في عمال مصفاة بانياس فقط أما بالنسبة للأحياء المحيطة بها لا حظنا وجود إرتفاع هائل في أعداد مرضى السرطان و تأتي في المرتبة الأولى حي الكولونية و هو أحد المساكن التابعة لعمال شركة مصفاة بانياس و تتراوح أعداد المصابين و المعرضين للإصابة بالسرطان أو الأمراض التنفسية 42% و تتراوح الإصابة بين سرطان الرئة و الربو و التحسس الشديد و المزمن و تلي هذه المنطقة بعض القرى مثل حريصون و العنازة و بستان الحمام و إبتلة و غيرها من القرى المحيطة بمصفاة بانياس و الواقعة حول الشركة بقطر يبلغ ما بين 7كم إلى 12كم و لا حظنا إزدياد ملحوظ في الإصابة بالسرطان بين سكان مدينة بانياس عامة بالإضافة إلى بعض القرى القريبة و المحيطة حيث أنه لا وجود للإحصاءات الدقيقة بهذا الموضوع و هذا التقصير ناجم عن وزارة الصحة و هي المسؤولة عن إجراء هكذا إحصاءات صحية و لكن و بعد أن أجرينا إحصاءً محدوداً و صغيراً تبين لدينا وجود نسبة تتراوح ما بين
13% إلى 17% و هذه نسبة هائلة .
وللإشارة فإن قرية واحدة في مدينة بانياس وهي "خربة سناسل" لا يزيد عدد سكانها عن 600 نسمة يوجد فيها أكثر من 20 حالة مرض بأورام خبيثة وسرطانية، سببت وفاة العديد منهم جراء ارتفاع نسبة التلوث التي أكدها العديد من الأطباء في المنطقة. في قرية بتلة بلغ عدد إصابات سرطان الجلد و الدم (13) إصابة توفي منهم عشرة وثلاثة يعانون من المرض .
كما توفي في قرية بلغونس العام 2007 ثلاثة إصابات بالسرطان( وقرية ديرالبشل) إصابة و(قرية طيرو )ثلاثة إصابات.

الجهود في سبيل مكافحة التلوث:
نشرت صحيفة تشرين في عددها رقم 10547 بتاريخ 15 تموز 2009 مادة بعنوان "بانياس عروس التلوث" بقلم رفاه نيوف, تطرقت إلى التلوث الناجم عن المحطة الحرارية لتوليد الكهرباء في بانياس, وبتاريخ 2 كانون الثاني 2010 أي بعد خمسة أشهر ونصف الشهر بالتمام والكمال أرسل المكتب الصحفي في وزارة الدولة لشؤون البيئة رداً على ما ورد في تلك المادة, نشرته صحيفة تشرين في عددها الصادر اليوم, وقد بين الرد أن وزارة الدولة لشؤون البيئة قامت بإرسال كتاب إلى وزارة الكهرباء من أجل مراجعة بيئية لهذه المنشأة للتخفيف من التلوث الذي تعاني منه المنطقة ووضع الإجراءات اللازمة لتحسين أدائها البيئي. وأرفق المكتب الصحفي للبيئة برده المنشور كتاباً أرسله وزير الكهرباء الدكتور المهندس أحمد قصي كيالي رداً على كتاب وزارة الدولة لشؤون البيئة, وفيما يلي النص الكامل لكتاب وزير الكهرباء كما نشرته تشرين, مع تعقيب عليها":
إشارة إلى كتابكم رقم 415/و/غ/ج تاريخ 19 / 10 / 2009 موضوع التلوث الناجم عن المحطة الحرارية في بانياس المنشور على موقع سيريانيوز بالرقم 4551 /و تاريخ 7 / 10 / 2009 وأيضاً ضمن المقال المنشور في العدد 10547 من صحيفة تشرين عنوانه بانياس عروس التلوث فيما يلي نبين الآتي:
يوجد في شركة توليد بانياس أربعة مجموعات تعمل على الفيول الذي يحتوي على نسبة كبريت لا تقل عن 3,5 بالمائة واسفلتين بنسبة 8 بالمائة.

قامت المؤسسة العامة لتوليد ونقل الطاقة الكهربائية بإبرام عقد مع شركة آذاراب الإيرانية من أجل تأهيل وتحويل المجموعتين الأولى والثانية في بانياس للعمل على الغاز الطبيعي بدلاً من الفيول وذلك من اجل تخفيف التلوث الناجم عن الغازات المنطلقة من مداخن المجموعتين إلا انه لم يتم تشغيلهما على الغاز حتى تاريخه بسبب عدم توفر كميات الغاز الازمة وعدم قيام شركة آذاراب الإيرانية بكل التزاماتها العقدية بإجراء اختبار تشغيل والمجموعتين على الغاز ومغادرة موقع العمل دون غعلام مسبق وقبل انتهاء الأعمال العقدية.
في ضوء عدم إمكان تشغيل المجموعتين الأولى والثانية على الغاز وفي ضوء التشغيل الحالي باستخدام الفيول, قامت شركة توليد بانياس بإجراء تجربة لمدة ستة أشهر بإضافة محسنات كيميائية للفيول المستخدم من اجل تحسين نواتج الاحتراق بالتعاون مع شركة تكنوشيم الايطالية حيث كانت النتائج جيدة ومن هذه النتائج:
تخفيف أكاسيد الكبريت في غازات الاحتراق بنسبة 70 بالمائة
رفع قيمة PH للرماد في مجاري الغازات من 107 إلى 4
تخفيف نسبة الرماد حوالي 60 بالمائة
نتيجة لذلك تم إبرام عقد بين شركة توليد بانياس وشركة تكنوشيم الايطالية لتطبيق معالجة الفيول بمحسنات كيميائية ليتم تطبيقها على المجموعات الأربع وذلك من اجل تحسين الاحتراق وتخفيف التلوث الناجم عن الفيول إضافة إلى ان المؤسسة العامة لتوليد ونقل الطاقة ستقوم بانجاز أعمال التحويل على الغاز للمجموعتين الثالثة والرابعة عندما تسمح ظروف الشبكة الكهربائية بذلك وعلى ضوء توفر كميات الغاز المطلوبة منوهين إلى ما يلي:
أ ـ إن مجموعات بانياس تعمل وفق المواصفات القياسية العالمية.
ب ـ تتم معالجة ومراقبة المخلفات السائلة الناتجة عن عمل مجموعات شركة توليد بانياس حيث يتم تحويلها إلى مخلفات صديقة للبيئة وبشكل مستمرز
ت ـ إن غازات الاحتراق الناتجة عن عمل مجموعات شركة توليد بانياس هي مماثلة لنواتج الاحتراق في كل المحطات الحرارية التي تستخدم النوع نفسه من الفيول في الاحتراق.
ث ـ لا توجد امراض غير عادية لعمال الشركة وهي مماثلة للأمراض التي يتعرض لها الاخرون في أي مكان آخر.
وزير الكهرباء
الدكتور المهندس أحمد قصي كيالي

التعقيب:
بغض النظر عن مدى قدرة هذا الرد على تطمين المواطنين وإقناعهم, وبغض النظر عما هو واضح فيه من إدانة للنفس بالتقصير تارة بسبب التأخر في التحول إلى الغاز ومحاولة رمي المشكلة على الشركة الايرانية, وطوراً بسبب الإقرار بضرورة التحول إلى الغاز رغم أن التلوث غير موجود فلماذا كل هذه التكاليف إذن؟) نقول: بغض النظر عن ذلك على أهميته, فإن هناك ملاحظات عدة تتعلق بالرد المنشور أولاها تتعلق بتأخر الرد خمسة أشهر ونصف الشهر عن تاريخ نشر المادة في تشرين, وحوالي شهرين عن تاريخ نشرها في سيريانيوز. أما الملاحظة الثانية فتتعلق بالكيفية التي تعالج بها وزارة الدولة لشؤون البيئة مثل هذا التلوث, حيث تكتفي بإرسال كتاب أو تنبيه للوزارة المعنية لكي تدرس الوضع وتتخذ الإجراءات اللازمة, ثم تقبل بالجواب على كتابها, دون أن تبادر إلى أية إجراءات تنفيذية على الأرض, على الأقل لناحية قياس الملوثات ومقارنتها بالنسب العالمية, قبل أن تعلن ـ مثلاً ـ أن "الاحتراق في محطة بانياس وفق المواصفات العالمية" كما عنون الرد في تشرين, لأن وزير الكهرباء أعلمها بذلك في كتاب رسمي!. وإذا لم يكن لدى وزارة البيئة الإمكانيات أو الصلاحيات لاتخاذ خطوات إجرائية على الأرض لمراقبة التلوث والحد منه, فعلى من يتولون مسؤوليتها أن يطالبوا بالمزيد من الإمكانيات والصلاحيات التي تمكنهم من القيام بذلك, لكي تكون وزارتهم فعلاً وقولاً وزارة للبيئة.


 والملاحظة الثالثة حبذا لو أورد وزير الكهرباء في رده الأرقام الدقيقة لجميع الغازات الملوثة والنسب العالمية المقبولة ليتمكن القارئ/المواطن من المقارنة, وإذا لم تكن عنده المعطيات الدقيقة عن تلك الأرقام والنسب, فأقله كان على المكتب الصحفي لوزارة الدولة لشؤون البيئة أن يقوم بتزويده بها سواء بإيرادها في كتابه إلى وزارة الكهرباء أو في رده المنشور في تشرين.

تبقى ملاحظة أو إشارة أخيرة إلى أن "شبكة كلنا شركاء" نشرت خبراً عن الموضوع نفسه بتاريخ 15 كانون الأول 2009 بعنوان "محطة توليد بانياس تلوث الجو أكثر من المسموح" نقلاً عن مصدر مطلع في المحطة الحرارية في بانياس, إلا أن دورها في الرد لم يأت بعد وربما لن يأتي قريباً, لأنه على هذا المنوال الذي تعمل به وزارة الدولة لشؤون البيئة ووزارة الكهرباء, ينبغي على "كلنا شركاء" عدم توقع أي رد قبل شهرين في أحسن الأحوال أسوة بسيريا نيوز, وفي أسوأ الأحوال عليها أن تنتظر خمسة أشهر ونصف الشهر أسوة بتشرين, هذا إن لم يكن لها معاملة خاصة تمدد المهلة إلى تسعة أشهر أو ربما تحجب الرد عليها تماماً.... أسوة طبعاً بحجب موقعها الالكتروني!

الحلول لمشكلة التلوث الهوائي:
من السهل وضع الحلول النظرية لمشكلة التلوث ولكن من الصعب تطبيقها، فالتطور التكنولوجي يمكن ان يؤدي الى السيطرة على الغازات المحترقة وتخفيف اعباء المشكلة الا ان الحل الرئيسي يأتي من قدرة الانسان في السيطرة على وسائل الانتاج وخاصة الصناعية,فمثلا يمكن ان نضع مواد في فوهة انطلاق الغازات السامة تقضي بشكل جزئي على الغازات السامة,و ان ننقل هذه المعامل الى مكان بعيد عن المدينة ,او تقليل الانتاج
فكما تحملنا التلوث يجب ان نتحمل الضريبة المادية التي سندفعها لابعاد التلوث ,
فالحل الحقيقي هو خيار مطروح امام الانسان فاما ان يبدأ بتغيير سلوكه اليوم او ان يصبح ضحية من ضحايا التلوث غدا.......


التوصيات لحل مشكلة التلوث في بانياس:
الثورة- خاص
بيئة
الأربعاء 14/9/2005
صدرت مؤخرا توصيات الندوة الحوارية التي أقامتها لجنة الصحفيين بطرطوس تحت عنوان: ( التلوث البيئي في بانياس بين المعاناة وتأخر المعالجات) وأبرزها:
1- تكليف مديرية الصحة والمراكز الصحية بإجراء إحصاء دقيق عن الأمراض في منطقة بانياس مدينة وريفا.‏
2- التشدد في تطبيق قانون البيئة رقم 50 لعام 2002 وإحداث محاكم خاصة بتطبيقه.‏
3- ربط الجامعات بالمجتمع وإجراء بحوث علمية عن الواقع البيئي من كافة جوانبه للاستفادة منها في المعالجات.‏
4- وضع آلية فعالة للمراقبة البيئية في إطار خطة شاملة للتقليل من الانبعاثات الملوثة للهواء والالتزام بإجراء تحاليل دورية لتلوث الهواء باستخدام الطرق والوسائل الحديثة في التحليل لاعتمادها في تطبيق إجراءات المعالجة المناسبة من خلال المحافظة على أفضل الشروط التشغيلية.‏
5- الإسراع بإنجاز محطات معالجة الصرف الصحي لمنع تلوث البحر والتربة والمياه الجوفية بمياه الصرف الصحي.‏
6- منع السيارات من السير على الكورنيش البحري لمدينة بانياس مساء وفي أوقات محددة.‏
7- اتخاذ كافة الإجراءات للحفاظ على نبع السن من تلوث قد يحصل مستقبلا للنبع والبحيرة من المساكن والخزانات الموجودة فوقه.‏
8- الإسراع بتحويل محطة توليد بانياس ومصفاة النفط للعمل على الغاز بدل الفيول.‏
9- معالجة المشكلات العقدية مع الشركة الإيرانية بخصوص تأهيل بعض مجموعات محطة توليد بانياس حيث تأخر إنجاز التأهيل كثيرا.‏
10- الاستمرار في تنفيذ مشاريع تطوير مصفاة بانياس والتي تؤدي إلى تخفيف التلوث داخل المصفاة وفي البيئة المحيطة.‏
11-معالجة مكبات القمامة المنتشرة في مواقع عديدة بريف بانياس.‏

المراجع :
1.  مقال التحقيق البيئي الاول في سوريا – وزارة الصحة.
2. بوابة المجتمع المحلي لمنطقة بانياس http://www.baniyas4dev.sy/.
3. صحيفة تشرين في عددها رقم 10547 بتاريخ 15 تموز 2009.
4. محاضرات في تقانة الأفران,احتراق الوقود السائل – د.م عبد الرحمن الشياح.
5. منتدى شباب الساحل http://shababalsahel.com/forum/portal.php.
6. المجموعة الهندسية للبحوث البيئية – دراسة تخصصية للبيئة الطبيعية و حيوية وتدهورها في سوريا.
7. جريدة الثورة عدد 14/9/2005.
8. شهادة تحليل عينة من الفيول– مصفاة بانياس.

 

وكل الشكر للدكتور المهندس فريد أبو حامد والمحاضرات القيمة في مادة الطاقة والبيئة والتي كانت الدافع الأساسي للبدء في هذا البحث.

 الجمهورية العربية السورية 
جامعة دمشق
كلية  الهندسة الميكانيكية و الكهربائية
 قسم هندسة  الميكانيك   العام
شعبة الطاقات المتجددة
   20/12/2010

 التلوث في بانياس
أسبابه – آثاره – طرق تخفيفه
 إعداد الطالب نورس أحمد حامد
أشراف  د.م فـريد أبو حـامد


 

Comments
أضف جديد بحث
cggfg   |213.178.227.xxx |2010-12-22 12:50:31
؟؟؟؟؟ ممممممم
بيئي بانياسي  - سوريا     |213.178.227.xxx |2010-12-24 14:02:42
......احمد ات ....شكرا ....شكرا...
***المشكلة وصفت بشكل علمي رائع ...وجهدك مبارك ولكن :
1- البيئة ثقافة اجتماعية تبدا بالبيت والمدرسة ودورهما محدود بدلالة تلويث نلاميذ المدرسة لمدارسهم وامامها دون رادع .
2-جميعنا يهتم بنظافة بيته ولا يعنيه بعد عتبة بيته في شيئ
3-الانسان البيئي انسان اخلاقي وموؤمن فكم عددهم
4-انعدام دور رجال الدين ...مجتمعنا يسمع ما يقوله شيخ الجامع ولا يناقشه لم لا يفعل مشايخنا ويلعبون دورا عاما وبيئيا
***ان كورنيش بانياس فتنة للناظر ولكن يلوثه البشر بطريقة مرعبة وشيطانية
***حتى صنابير الماء المقامة عن روح احد المرحومين تبق تهرب شهور دون ان يبدلها ابن المرحوم لان لا محاسبة ولا رادع
((((اليس من الكفر يا استاذ احمد ان تكون محطات التوليد بالصحراء على الغاز بلا تلويث وبين البيوت على الفيول ؟؟؟اليست وزيرة البيئة ابنة بانياس ؟؟؟اليس من الكفر ان تصب نفايات المشفى بين السابحين ؟؟المسبح الشعبي الوحيد على الشاطئ؟؟؟الا يلوث شكل المدينة الرياضية واهترائها البيئة دون رادع ؟؟؟والله لن تنتهي في هذا القرن وستبق عبئا على الدولة بدلا من تكون مصدر دخلا لها ))))
كل جهد يبني الوطن مقدر ومشكر
ahmadaat   |SAdministrator |2010-12-25 03:34:16
الاخ بيئي بانياسي:
تحية لشكرك..قمنا هنا بعرض المشكلة من وجهة نظر الطالب"نورس حامد" الذي قدم لنا البحث مشكوراً
النقاط التي تكلمت هنا قد بدأ العمل بها:
بالنسبة للنظافة المدرسية ووعي الطلاب صدقني وبدون مجاملات قد بدأ الوعي الطلابي لحالة النظافة...وحملات التوعية بدأت واتمنى ان تتابع نشاط مدرسة مساكن المصفاة كمثل...
بالنسبة لعدد المؤمنين بالنظافة الاجتماعية فهو في تزايد ولسنا نقول ان العدد كبير ولكنه في تزايد
بالنسبة لتوعية رجال الدين للمحيط: لا القي اللوم على رجل الدين ابدا ابدا ولا اعفيه من المسؤولية ...كما ذكرت سابقا..النظافة مسؤولية كل فرد
بالنسبة لملاحظاتك عن الكورنيش والمدينة الرياضية والامور الاخرى صدقا ستنقل بامانة الى مجلس المدينة...ولكن ارغب بدعوتك لتدقيق ملاحظاتك في باب شكاوى اهالي بانياس لتتابع بشكل منفصل عن المقال واهلا بك.....والشكر مرة اخرى للاخ" نورس حامد"
Nawras  - بانياس   |213.178.227.xxx |2010-12-25 12:14:54
شكرا لك أخ أحمد وللموقع بنشر البحث
ما هو إلا خطوة صغيرة في سبيل انقاذ مدينتنا بانياس..أتمنى من الجميع المتابعة بتوسيع البحث لمن يملك معلومات أكثر
ahmadaat   |SAdministrator |2010-12-25 13:30:09
سيد "نورس" اتمنى بالفعل ان يتابع الموضوع كل مهتم وان يكون بداية للتعاون في فهم مشكلة البيئة لدي بانياس وان تكون الاراء بناءة وتعتمد على النقد الموضوعي...اهلا بكم
Nawras   |213.178.227.xxx |2010-12-25 20:28:09
انشاء الله سأقوم بالمتابعة....لكن احتاج للمساعدةمن باقي المهتمين بالبيئة
الحلول كما رأينا موجودة وتنتظر فقط التنفيذ
ونحتاج الى تذكير اصحاب القرار بالمشكلة مرات أخرى.
وربما نستطيع ان نجد حلولا اخرى أقل تكلفة وأسهل بالتنفيذ
ahmadaat   |SAdministrator |2010-12-25 20:45:03
بالتوفيق سيد نورس وحتما بحثك سيجد من يتابعه من المعنييين في بانياس
علق
الاسم:
البريد الالكتروني:
 
الموقع الالكتروني:
العنوان:
كود UBB:
[b] [i] [u] [url] [quote] [code] [img] 
 
 
:angry::0:confused::cheer:B):evil::silly::dry::lol::kiss::D:pinch:
:(:shock::X:side::):P:unsure::woohoo::huh::whistle:;):s
:!::?::idea::arrow:
 
Please input the anti-spam code that you can read in the image.

3.26 Copyright (C) 2008 Compojoom.com / Copyright (C) 2007 Alain Georgette / Copyright (C) 2006 Frantisek Hliva. All rights reserved."